ريال مدريد الفرنسي ! أين مورينيو ؟

img

الريال الفرنسي ! أين مورينيو ؟ يكفي مجاملة الأمور واضحة :

لو أن الريال لا يمتلك لاعباً أسمه فاسكيز لقلنا أن الفريق لا يمتلك خط هجوم نهائياً, ولو كان مورينيو الآن موجوداً كمدربِ للريال لتمنا بنزيما أن تطأ قدميه أرضيه البرنابيو وربما لأصبح يشتهي أن يلامس الكرة أيضاً.

الواقع يقول أن المدرب الذي يرى مهاجماً ليس في مستواه فأن من حقه أن يمنحه فرصة أو فرصتين أو حتى ثلاث ولكن أن زادت الأمور عن حدها الطبيعي وكان يمتلك مهاجمين أخرين فليس من المنطقي أبداً أن تصر على مهاجمك الأول حتى ولو كان يمتلك الخبرة.

الريال الآن لا يحتاج للمهاجم صاحب الخبرة

الريال الآن لا يحتاج للمهاجم صاحب الخبرة بقدر ما يحتاج للاعب الذي يمتلك الروح والشغف ولديه الجوع والرغبة للعب وأكل عشب الملعب وهذه صفات موجودة في موراتا الذي لن ألوم عليه مطلقاً أن فكر في الرحيل عدا عن تسجله هدفاً أكد مقولة الدراجي أن موراتا وأن سجل فيجبُ أن يكون أساسياً في اللقاء القادم أي أن لا مجال الآن لزيدان أن يتغافل عن رسائل ألفارو على أنه موجود وجاهز للتسجيل وأحداث الفارق وخلق الفاعلية في الخط الهجومي.

يجبُ على كروس المرهق أن يشكر بينتيز الذي جلب كوفاسيتش الذي عودنا على عدم إهدار أي دقيقه يحصل عليها ودائماً ما يكون صاحب انطلاقة وسرعة من شأنها أن تخلق الفارق وتعطي عمقاً هجومياً يشكل خطراً واضحاً على دفاعات الخصم.

كاسميرو بدأ بالتحسن والعودة للوظيفة الرئيسية التي سُخرَ من أجلها وهي قطع الكرات بشكل رائع, أيضاً #دانيلو الذي بدأ يستفيق تدريجياً وكأنه اعتاد على صافرات الجماهير وهذا ما أعطاه نوعاً من الهدوء الذي جعله يظهر بشكلِ أفضل من اللقاءات السابقة, ناتشو لا يزالُ ورقة جوكر قادرة على العطاء وتقديم مستوى طيب في كل دقيقة ينالُها الإسباني.

رغم الفوز وتوسيع الفارق إلى أن الريال لا يزال لم يدخل في قمة العطاء والمستوى الذي عهدناه ونحنُ الآن بحاجة لعودة المصابين لكي نتمكن من رؤية الفريق يقدم مستوىً أفضل مما يظهره الآن وهو الذي لم ولن يتناسب أبداً مع اللقاءات التي سيخوضها الفريق في الأبطال و في ملاعب الليجا الصعبة أيضاً حين ظهر الفريق مُشتتا للحظات بعدما وضع تحت الضغط في الشوط الأول.

فوز جديد رغم الإصابات.
توسيع الفارق واستثمار تعثر المطاردين.
رونالدو عاد ليُسجل مجدداً وهو ما يحتاجه.
موراتا عاد وسجل وزاد الضغط على زيدان.
دانيلو أفضل مما كان عليه سابقاً.
كاسميرو بدأ يستعيد شيءً من شخصيته كدبابة بشرية.
كروس المرهق يحتاج إلى الراحة.
نافاس وشيءُ من تألق الموسم المُنصرم.
فاسكيز فائق الجودة والروعة والنشاط والحيوية.
بنزيما واحد على نصف واحد مايعديش
كوفاسيتش السهم الذي ظهر كأمير كرواتي جديد!

الكاتب Mohammed Ali FaYez

Mohammed Ali FaYez

كاتب صحفي.

مواضيع متعلقة

اترك رداً